الحكومة اليمنية بصنعاء: خسائر السياحة جراء عمليات التحالف أكثر من 5 مليارات دولار

© AP Photo / Hani Mohammedمسؤول أمن بمطار صنعاء اليمني يمشي على مدرج المطار بجوار طائرة تابعة لشركة الطيران الإيرانية الخاصة ماهان إير
مسؤول أمن بمطار صنعاء اليمني يمشي على مدرج المطار بجوار طائرة تابعة لشركة الطيران الإيرانية الخاصة ماهان إير - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت حكومة الإنقاذ الوطني اليمنية المشكلة في العاصمة صنعاء من جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) وحلفائها، اليوم الأربعاء 1 أبريل/نيسان، أن خسائر القطاع السياحي جراء العمليات العسكرية للتحالف العربي منذ انطلاقها قبل نحو خمس سنوات تجاوزت خمسة مليارات دولار.

القاهرة – سبوتنيك. ونقلت قناة "المسيرة" الناطقة باسم "أنصار الله" عن وزير السياحة أحمد العليي، خلال مؤتمر صحافي بصنعاء، قوله: "خسائرنا فاقت 5 مليارات دولار وهي الفاقد التي خسرتها ميزانية الدولة من هذا القطاع وما خسرناه جراء إغلاق الوكالات وتسريح العاملين".

جنود حكوميون يمشون في موقع هجوم صاروخي حوثي على مسجد معسكرات في مأرب - سبوتنيك عربي
الجيش اليمني يسيطر على مواقع في غرب مأرب وجماعة "أنصار الله" تتقدم شمالا
وأضاف "العدوان الأمريكي السعودي أدى إلى تدمير وتضرر 473 موقعا ومعلما أثريا وسياحيا ومنشأة تاريخية، وتدمير وتضرر 252 فندقاً و81 مطعما و12 قاعة مناسبات و28 متنزها وحديقة".

وأشار العليي إلى "أن من المنشآت السياحية التي دُمرت وتضررت جراء العدوان، مدن تاريخية وأثرية و25 ضريحاً و42 معلماً أثرياً".

وبشأن ما لحق بالعمالة في القطاع السياحي جراء الحرب، قال وزير السياحة بصنعاء: "تسبب العدوان في تسريح 95 في المئة من عمال القطاع الذين يعيلون أكثر من 500 ألف نسمة، علاوة على حرمان الآلاف من فرص العمل في اليمن التي كانت تعيل آلاف الأسر التي تقدر مواردها بـ 890 مليون دولار".

ووفقاً للعليي، فقد تم إغلاق 345 وكالة سياحية "بخسائر تقدر بأكثر من 745 مليون دولار"، مشددا على أن "استهداف المواقع الأثرية والسياحية والحضارية يعد خروجا عن القوانين والمواثيق والأعراف الدولية التي تجرم استهداف هذه الأماكن".

وأردف "استهداف المواقع السياحية، تسبب في خروج اليمن من كل المحافل السياحية الدولية".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала