20:33 14 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    ولي العهد السعودي محمد بن سلمان يلتقط سيلفي مع الجمهور في مؤتمر مبادرة الاستثمار المستقبلي في الرياض، 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2018

    محللون: "خلافات الأسرة الحاكمة في السعودية" دعاية مضادة كاذبة وفاشلة

    © REUTERS / Stephen Kalin
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30

    يتم بين الحين والآخر تداول أنباء تزعم وجود خلافات على الحكم داخل الأسرة الحاكمة للسعودية.

    وتقوم وسائل إعلام تعادي الأسرة المالكة بترويج هذه الأنباء، إذ تهدف التقارير إلى النيل من المملكة حكومة وشعبا وزعزعة الاستقرار فيها، ونشر القلق في أوساط المجتمع السعودي.

    باحث ومحلل سياسي سعودي بارز، فضّل عدم ذكر اسمه، قال في حديث مع "سبوتنيك"، إن التقارير المدعية وجود خلافات داخل الأسرة الحاكمة في السعودية ليست جديدة، والجميع يطلع عليها عبر وسائل الإعلام الأجنبية، ويعلم بعدم صحتها، مشيرا إلى أن بعضهم يعتقد أن هذه التقارير كتبت في عهد الملك سلمان فقط، ولافتا إلى أن المتابع يعلم عن نشر تقارير سابقة مطابقة لما ينشر في الوقت الراهن خلال حكم ملوك سابقين للسعودية، وما يختلف هو السيناريو فقط.

    دعاية سياسية مضادة كاذبة

    وأضاف الباحث السياسي، أن هذه التقارير المتداولة من حين لآخر المتضمنة شائعة وجود نزاع على الحكم بين أفراد الأسرة، عبارة عن دعاية سياسية مضادة تواصل الكذب وتظن أن يصدقها الجميع، وفي كل مرة تبين فشلها، ومصدرها إعلام غير سعودي مدعوم من جهات سياسية خارجية، هدفها زعزعة استقرار البلاد، ونشر الفوضى، والنيل من المملكة حكومة وشعب، ونشر القلق بين أوساط المجتمع السعودي، وخلق أنباء مغلوطة تزعم وجود خلاف دون الاستناد لمصدر حقيقي.

    ويشير المحلل السياسي إلى أن وسائل نشر مثل هذه التقارير تنوعت في الوقت الحالي مع وجود مواقع التواصل الإجتماعي، مؤكدا عدم صحة تلك التقارير، وما يرد على هذه الشائعات ما نشاهده من التلاحم بين أبناء الأسرة الحاكمة في السعودية، وترابطهم في المحافل العائلية سوء "حفل زواج" أو "مراسم عزاء".

    واستدرك قائلا: "وآخرها تمثل في حرص أفراد الأسرة الحاكمة على حضور خطاب الملك سلمان السنوي الذي ألقاه يوم الاثنين الماضي في مناسبة افتتاح أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى، ومرافقتهم له ولولي عهده الأمير محمد بن سلمان، في الزيارات الداخلية لمناطق المملكة التي يقوم بها هذه الأيام، ما ينسف هذه الإشاعات، ويبين أهدافها، وعدم صحتها، ويثبت الصورة المترسخة لدى الجميع على متانة العلاقة الوثيقة التي تربط بين أفراد العائلة، المبنية على الاحترام والتوقير والتقدير، والامتثال للأوامر الصادرة من الملك وولي عهده، وما يخص الحكم".

    الأسرة الحاكمة والشعب يد واحدة

    من جانبه أكد المحلل السياسي السعودي، نايف الحربي، أن المحاولات المستميتة من الإعلام المعادي فشلت في إنشاء جبهة معادية ضد السعودية، وأن الشعب السعودي وقف صفا واحدا في مواجهة المؤامرة التي كانت تستهدف السعودية، وفوَّت الفرصة على من يتربصون بالمملكة، "وشاهدنا خطاب الملك في مجلس الشورى ركز على أن السعودية دائما ما تسعى إلى التركيز على الجيل الجديد والاهتمام به، لأنه مستقبل المملكة."

    إقرأ أيضا: بالصور… الملك سلمان يتناول "السحور" مع الأسرة الحاكمة

    وقال الحربي: "نقول للأعداء موتو بغيظكم أفراد الأسرة الحاكمة والشعب السعودي يد واحدة مع حكومته، ولن يؤثر عليها الإعلام الكاذب الماكر الذي يريد أن يصطنع وقيعة كاذبة، والقيادة تشيد دائما بالشعب ومواقفه والتفافه، وبولائه للقيادة الحكيمة، وهناك تلاحم بين القيادة والشعب، ومواقف الحكومة السعودية مع الجميع لا ينكرها إلا جاحد، وهجمات العدوان تطاله ممن فقدوا صوابهم، وأضمروا الحقد في نفوسهم تجاه قيادة المملكة وشعبها، وما تعيشه المملكة من نماء وتطور وأسرة واحدة هو انعكاس صادق لحنكة القيادة ورؤيتها الثاقبة نحو شعبه".

    وتابع الحربي، يشن الإعلام المعادي حربا لا هوادة فيها ضد المملكة ليصرفها عن مشاريعها التنموية الرائدة في مختلف المجالات، إلا إنها عصية على كل حاقد مأجور يدار بأيد خبيثة مغرضة.

    انظر أيضا:

    6 أوامر أصدرها الملك سلمان أطاحت بأمراء من الأسرة الحاكمة
    بالفيديو... ابن سلمان يبشر أحد أطفال تبوك
    بالصورة... تعرف على الطفلة التي ظهرت مع ابن سلمان في تبوك
    صورة "مثيرة للإعجاب" تجمع ابن سلمان بطفل
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السعودية, خلافات عائلية, الأسرة الحاكمة, الحكومة السعودية, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik