19:29 14 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    قوات من الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر يخرجون من بنغازي لتعزيز القوات التي تتقدم إلى طرابلس في بنغازي

    قبل مؤتمر برلين... قائد بالجيش الليبي: أي حل يجب أن يستند إلى هذا الشرط

    © REUTERS / ESAM OMRAN AL-FETORI
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تتوازى التحركات الدولية الساعية لعقد مؤتمر برلين حول ليبيا، مع تصعيد عسكري على الجبهات في العاصمة طرابلس وتمسك من كافة الأطراف بإحراز تقدم على الأرض قبل انعقاد المؤتمر.

    فرص نجاح المؤتمر تبدو ضئيلة خاصة في ظل تمسك كل طرف بشروطه التي لا يراها الطرف الأخر مناسبة، أو يمكن تنفيذها، خاصة أن البرلمان الليبي والجيش الوطني متمسكان بعدم وجود المليشيات في المشهد، فيما تتمسك حكومة السراج باتفاق الصخيرات الذي يمنحها الشرعية الدولية دون الشرعية الداخلية حتى الآن.

    تعقد الآمال على المؤتمر المرتقب بافتراض أنه سيضع بعض الحلول السياسية للخروج من الأزمة الممتدة منذ سقوط نظام القذافي في 2011.

    من ناحيته قال العميد خالد المحجوب، إن الضربات الجوية متواصلة على مدار الساعة، وأن القوات الجوية تقوم بتنفيذ ضربات دقيقة ضد الجماعات المتطرفة والمليشيات.

    وكشف المحجوب في حديثه لـ"سبوتنيك"، السبت، أن جماعة الإخوان "المصنفة إرهابيا" في ليبيا وعدد من الدول العربية، عقدت اجتماعا في طرابلس الأيام الماضية، وطلبت من المليشيات والعناصر التي تقاتل بضرورة الصمود حتى مؤتمر ألمانيا المرتقب، على اعتبار أن المؤتمر قد يمنحهم بعض المكتسبات السياسية.

    وتابع: "معظم الدول المشاركة في مؤتمر ألمانيا مقتنعة بأن المليشيات المتواجدة في طرابلس إرهابية".

    وحول موقف الجيش من مؤتمر ألمانيا أوضح المحجوب أن "لقاء المشير ورئيس البرلمان الأخير قبل أيام ناقش العديد من الأمور والتنسيق لها، أما فيما يتعلق بالمسارات السياسية فإنه لا حوار مع المليشيات".

    واستطرد المحجوب أن الموقف الثابت هو أن الجيش والليبيين مع أي حل دون وجود المليشيات في المشهد، وأنه لا يوجد أي أزمة في ليبيا غير ذلك.

    وأشار إلى أن قناعة القيادة والجانب العسكري هو القضاء على الجماعات الإرهابية، وأن وجودهم يتعارض مع قيام الدولة، وأن الجانب السياسي متروك للقائد العام.

    وكشف موقع "أفريكا إنتيلغنس" استبعاد قطر من المشاركة في مؤتمر برلين حول ليبيا، المنتظر تنظيمه في الفترة المقبلة.

    وأوضح الموقع نقلاً عن مصادر، أن قرار استبعاد قطر أغضب رئيس المجلس الرئاسي في حكومة الوفاق فائز السراج، ما دفعه إلى تشديد شروطه للمشاركة في المؤتمر، حسب ما نقلت صحيفة "المتوسط" الليبية.

    وأصر السراج على انسحاب قوات الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر من طرابلس، وأعلن رفضه للاتفاق الذي توصل إليه مع حفتر في العاصمة الإماراتية أبوظبي في أواخر فبراير/شباط الماضي.

    انظر أيضا:

    إعلام: الجيش الليبي ينجح في تحجيم الطائرات التركية المسيرة في طرابلس
    مقتل فردين من الجيش الوطني الليبي بتقدم جنوب طرابلس
    المسماري: الجيش الليبي صد هجوما استهدف مواقعه بمحيط طرابلس دعمته طائرات تركية
    الجيش الليبي يعلن تدمير 3 طائرات مسيرة في طرابلس
    غسان سلامة يكشف للمرة الأولى شرط حفتر للانسحاب من طرابلس
    الجيش الليبي يعلن تدمير آليات مسلحة وأجهزة تشويش جنوب طرابلس
    تجدد الاشتباكات بمحوري الخلاطات واليرموك جنوبي طرابلس
    الكلمات الدلالية:
    الجيش الليبي, حكومة الوفاق, فايز السراج, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik