07:47 GMT27 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أفاد تقرير صادر عن وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" بأن قرار تركيا بشن عمليات عسكرية ضد الأكراد في شمال سوريا، بالإضافة إلى الانسحاب الأمريكي اللاحق من سوريا، سمح لتنظيم "داعش" الإرهابي بإعادة بناء نفسه وتدعيم قدراته على شن هجمات في الخارج.

    وقالت لجنة الدفاع الاستخباراتية التابعة للكونغرس في التقرير: "استغل تنظيم داعش التوغل التركي والانسحاب الأمريكي من مناطق شمال سوريا لإعادة بناء قدراته وموارده سواء داخل سوريا على المدى القصير ودوليا على المدى الأطول".

    وذكر غلين فاين، نائب المفتش العام الرئيسي في البنتاغون في مقدمة التقرير: "انسحاب القوات الأمريكية (من سوريا) أثر أيضا على القتال ضد داعش، الذي لا يزال تهديدا في المنطقة والعالم"، وذلك بحسب وكالة "رويترز".

    وفيما يتعلق بالقوات التي يقودها الأكراد، قال فاين: "مع تراجع عمليات (قوات سوريا الديمقراطية) والقوات الأمريكية ضد داعش في سوريا، فإن التنظيم على الأغلب يستغل انخفاض الضغوط التي تفرضها عمليات مكافحة الإرهاب لإعادة تشكيل عملياته وتوسيع قدرته على شن هجمات تتجاوز الحدود".

    وبدأت أنقرة عملية عسكرية في مواقع شمال سوريا تحت اسم "نبع السلام"، في 9 أكتوبر/ تشرين الأول، تستهدف من خلالها خلق منطقة آمنة، خالية من الفصائل الكردية المسلحة.

    انظر أيضا:

    خبير يتنبأ برد تركيا على عقوبات أمريكية ممكنة
    تركيا تعتزم إطلاق عملية عسكرية في سوريا في حال عدم وفاء موسكو وواشنطن بتعهداتهما
    الولايات المتحدة ما زالت تأمل بتخلي تركيا عن منظومة "إس-400"
    تركيا تجدد دعوتها لروسيا وأمريكا بشأن المنطقة الآمنة في سوريا
    خبير عسكري: سوريا لم تعلن عن إطلاق الصواريخ على إسرائيل... فمن أطلقها؟
    الكلمات الدلالية:
    البنتاغون, أخبار سوريا, سوريا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik