11:50 GMT15 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إن لا أحد يستطيع أن يحكم المصريين رغما عنهم، نافيا أن يكون هناك سجناء سياسيين في بلاده.

    جاء ذلك في حوار مع صحيفة "دى فيلت" الألمانية واسعة الانتشار، نشرته أيضا وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية، مساء اليوم السبت.

    وأكد الرئيس المصري على أن "النقد مسموح به للجميع"، على أن يكون "نقدا بناء وليس تحريضا".

    وشدد السيسي على أن "الاستقرار مهم للغاية، خاصة في بلد مثل مصر يبلغ تعداد سكانه 100 مليون نسمة ويشكل الشباب أكثر من 60% منه.

    وتابع بقوله: "نريد دولة دستورية، لكن التحريض على الانقلاب أمر خطير وغير مقبول".

    وقال الرئيس السيسى إن "الأمن لا يجب أن يأتي على حساب الحرية، حتى في بلد يعاني من أوضاع صعبة مثل وضعنا".

    ومضى موجها حديثه للصحفية التي تجري معه الحوار: "لقد قطعت بلادك شوطا طويلا وهي الآن من بين أغنى البلدان في العالم.. مصر بعيدة عن ذلك".

    وشدد الرئيس المصري على أنه "لا أحد يستطيع معارضة شعب انتفض مرتين، في 2011 و 2013 ، للإطاحة بحكومتين"، مؤكدا "أن الناس يمكن أن ينهضوا للمرة الثالثة أو الرابعة إذا اختلفوا مع الحكم".

    وقال في هذا الصدد: "كان (الرئيس الأسبق محمد حسني) مبارك في السلطة لمدة 30 عامًا قبل أن ينقلب الناس ضده؛ بقي (محمد) مرسى  في منصبه لمدة عام واحد فقط قبل أن يزيحه الشعب"،  معتبرا أن "المصريين لديهم إرادة حرة وقوة لطرد أي حكومة لا يحبونها."

    وتابع خلال الحوار الذي تطرق معظمه للأوضاع الداخلية في مصر: "بعد 2011 و 2013 لا أحد يستطيع أن يحكم المصريين رغماً عنهم.. فالمصريون لديهم إرادة قوية جدا.. ومن ثم منذ ذلك الحين لم يستطع أحد أن يفرض حكومة على المصريين".

    ونفى السيبسي "مزاعم" منظمات حقوقية بوجود عدد كبير من السجناء السياسيين في مصر، قائلا "نحن لا نحبس أحداً بسبب آرائه السياسية".

    ومضى مستدركا: " لكن لا تنسوا أننا مع (جماعة) الإخوان (مصنفة كتنظيم إرهابي في مصر)  نتعامل مع جماعة تعمل منذ 90 عاما لتصل إلى السلطة في مصر. وعندما فعلوا ذلك، وقف الشعب ضدهم بعد عام. الإخوان المسلمون لم يكونوا متعاطين مع المشاكل الضخمة في البلاد".

    وتابع الرئيس "أردت أن أمنع المصريين من السقوط فى هذا حتى لا تسقط مصر مثل الدول الأخرى، نريد أن نصبح دولة دستورية. فكل ما في الأمر أننا دولة يبلغ عدد سكانها 100 مليون نسمة ونواجه واقعا قاسيا".

    وأكد الرئيس المصري أن بلاده "تفعل الكثير حتى يحصل الجميع على العدالة في المحكمة" مؤكدا "ليس لدينا أي سجناء سياسيين، فالأمر يتعلق بادعاءات محددة يتم توضيحها في الإطار القانوني، حتى لو استغرق ذلك أحيانًا أكثر من عام".

    وعرض السيسي على محاورته  شريطا يظهر  فقر سكان الريف متسائلا "كيف لي أن أجلس هنا وأترك الناس في بؤس، هذا ما  نفعله الآن وسنفعله.. لكن مصر لديها مشكلات منذ 70 عامًا دون أن يكلف أحد عناء إيجاد حل لها.. والآن علي أن أجد الحلول في أقصر وقت ممكن حتى لا يعاني الناس أكثر".

    وأضاف الرئيس" لقد وضعت 250 ألف أسرة تعيش في الشارع في شقق مجهزة بالكامل".

    و ردا على سؤال حول ما إذا كانت مصر ستسعى لامتلاك قدرات نووية إذا فشلت المفاوضات الجديدة مع إيران قال السيسي: "القنبلة النووية الحقيقية هي التقدم سياسيا واقتصاديا واجتماعيا. التقدم البشري، التقدم في الحرية، في الديمقراطية. امتلاك أسلحة نووية ليس هو السبيل لتحقيق التقدم أو القوة للشعوب".

    وأكد الرئيس المصري أن بلاده تستضيف نحو 6 ملايين مهاجر وشدد على أن حكومته منعت التسلل لأوروبا وأنه لايطلب شيء في المقابل من أوروبا نظير القيام بذلك.

    انظر أيضا:

    السيسي يلتقي كبار قادة الجيش المصري
    السيسي لابن زايد: موقفنا من أمن الخليج ثابت
    السيسي: لدينا 6 ملايين مهاجر ولا نفكر باستخدامهم في أي ابتزاز
    الرئيس السيسي يستقبل الشيخ محمد بن زايد في مطار القاهرة
    السيسي: مستعدون لتصدير الكهرباء لليبيا والسودان والأردن والعراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook