06:54 24 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    كندا

    بسبب الأزمة الأخيرة... وثيقة تكشف إجراء عسكريا كنديا بشأن السعودية

    © flickr.com / vtgard
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 62

    قال موقع هيئة الإذاعة الكندية "سي بي سي" إن مبيعات الأسلحة الكندية إلى السعودية تتراجع، وكشفت وثيقة حصلت عليها "سي بي سي"، أمس الاثنين 10 سبتمبر / أيلول، إن وزارة الدفاع الكندية سوف تبيع مركبات مدرعة بعدد أقل من المتفق عليه مع السعودية.

    ولفت الموقع إلى أن تراجع مبيعات الأسلحة الكندية للسعودية تأتي في ضوء الأزمة السياسية بين البلدين، التي اندلعت مؤخرا بسبب انتقادات لاحتجاز السعودية ناشطين لحقوق الإنسان.

    وذكرت الوثيقة أن كندا ستخفض عدد المركبات المدرعة، المقرر حصول الجيش السعودي عليها إلى 742 مدرعة، مشيرة إلى أن هذا العدد أقل من العدد الذي كان مقرر بيعه للسعودية منذ عام 2014 وهو 928 مدرعة.

    وتضمنت الصفقة السعودية مع كندا 119 مدرعة هجومية ثقيلة مزدودة بمدفع رشاش عيار 105 مم.

    وتأزمت العلاقات بين الرياض وأوتاوا، في أعقاب تصريحات كندية بشأن ما وصف باعتقال نشطاء في السعودية.

    واعتبرت السعودية أن الحكومة الكندية تتدخل بشكل سافر في الشؤون الداخلية، عبر تصريحات لوزيرة خارجيتها والسفارة الكندية في الرياض.

    وعلى أثر ذلك، سحبت الرياض سفيرها من أوتاوا، وطلبت من السفير الكندي لديها مغادرة البلاد.

    وألحقت ذلك بسلسلة إجراءات غير مسبوقة تجاه كندا، شملت وقف المشاريع التجارية والاستثمارية الجديدة بين البلدين.

    كما طلبت الرياض من الطلاب السعوديين، وكذلك المواطنين المتواجدين على الأراضي الكندية بغرض العلاج، مغادرتها، وأوقفت شركة الطيران السعودية رحلاتها من وإلى أوتاوا.

    كما أعلنت الخطوط الجوية السعودية وقف جميع رحلاتها من وإلى المطارات الكندية اعتبارا من يوم الاثنين المقبل.

    انظر أيضا:

    سفير السعودية في كندا يكشف تطورات جديدة بشأن المرضى والمبتعثين هناك
    منها عربية وأوروبية...كندا تسعى لوساطة هذه الدول لحل الأزمة مع السعودية
    سفير كندا السابق في السعودية: ما قامت به دبلوماسيتنا فشل تام
    تزامنا مع غضب السعودية... سفير كندا يغادر قطر لهذا السبب
    حجاج كندا يكشفون ما حدث لهم في السعودية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار كندا, أخبار السعودية, الجيش السعودي, السعودية, كندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik