07:07 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    لم يتمكن الملاكم الأسطوري، مايك تايسون، من التحكم في مشاعره لتنهمر الدموع منه خلال ظهوره في لقاء مع بطل العالم السابق في الملاكمة، شوغار راي ليونارد.

    وقال تايسون إن هيبته لدى الناس ضاعت ولم يعد يساوي شيئا.

    وتابع تايسون "قرأت الكثير عن الإسكندر الأكبر ونابوليون، وتعلمت الكثير عن فنون القتال والحرب. الجميع كانوا يخافون مني في الحلبة لأنني خلقت لأكون مدمرا".

    وأضاف "اعتدت القضاء على الخصوم، والآن ذهبت تلك الأيام. الآن يوجد فراغ، وأنا لا شيء، أحاول الآن تعلم التواضع".

    وأتم تايسون "بداخلي شخص قذر أسعى دائما لمنعه من الخروج. إذا خرج سيخرج معه الجحيم، وهذا ليس مضحكا على الإطلاق".

    يذكر أن آخر ظهور لمايك تايسون صاحب الـ53 عاما كان في عام ٢٠٠٥ ، وكان يلقب بـ"الرجل الحديدي".

    انظر أيضا:

    تايسون: الروس شعب حساس وليس قاس
    الشرطة البرازيلية تحرر والدة اللاعب تايسون بعد خطفها
    تايسون حول تراجع شعبية الملاكمة: الكثير من الملاكمين الحاليين يفتقرون للشخصية
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, الملاكمة, مايك تايسون
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook