12:52 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 100
    تابعنا عبر

    قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن الولايات المتحدة وحلفاءها يحولون البحر الأسود إلى منطقة مواجهة.

    وأضافت زاخاروفا في إفادة صحفية اليوم الخميس "إن منطقة البحر الأسود في الواقع يتم تحويلها باستمرار من قبل واشنطن وحلفائها من منطقة للتعاون، إلى منطقة مواجهة. ويتم ذلك عن عمد".

    وتابعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية: "ليس هناك شك في أن هذه المناورات لها إيحاءات واضحة معادية لروسيا".

    وانطلقت يوم الاثنين الماضي مناورات "سي بريز 2021"لحلف الناتو في الجزء الشمال الغربي من البحر الأسود، هذه المناورات التي توصف بأنها الأكبر من نوعها في المنطقة منذ عام 1997 يشارك فيها 5 آلاف جندي و32 سفينة و40 طائرة و18 فريق كوماندوز من 32 دولة تستضيفها القوات البحرية الأمريكية والأوكرانية.

    وتوصف هذه المناورات التي تجرى في الفترة من 28 حزيران/ يونيو إلى 10 تموز/ يوليو الحالي، بأنها حدث هام لحلف الناتو على الرغم من مشاركة العشرات من الدول غير الأعضاء في الحلف فيها بصفة مشارك أو مراقب بينها دول عربية.

    وأفادت وزارة الدفاع الروسية، بأن قوات ووسائط أسطول البحر الأسود "تقوم بتنفيذ مجموعة من الإجراءات المطلوبة لمراقبة سير هذه المناورات .

    وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، في 23 حزيران/ يونيو، أن قواتها أطلقت طلقات تحذيرية على مسار المدمرة البريطانية "ديفيندر"، وهددت لاحقا بقصف السفن البحرية البريطانية في البحر الأسود، إذا وقعت "أعمال استفزازية" أخرى قبالة شبه جزيرة القرم الروسية.

    واعتبرت موسكو هذا الحادث توغلا في المياه الروسية، واستفزازا موجها ضدها.

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: سجلنا زيادة في نشاط قوات الناتو في أوكرانيا والبحر الأسود على حدودنا
    رئيس مجلس الدوما الروسي يدعو إلى محاسبة من يقف وراء مغامرة المدمرة البريطانية
    الخارجية الروسية: زيادة نشاط الناتو في البحر الأسود يعقد الوضع في مجال الأمن
    أسطول البحر الأسود الروسي يراقب تحركات سفن الناتو خلال مناورات "نسيم البحر"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook