17:07 GMT23 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    كشفت دراسة علمية أن لقاح "فايزر" المضاد لفيروس كورونا المستجد، مرتبط بزيادة معدلات الإصابة بـ "فرفرية نقص الصفيحات التخثرية"، وهو أحد أمراض الدم النادرة.

    وبحسب صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية، فإن هذا مرض مناعي يسبب تجلط الدم في أعضاء مختلفة من الجسم.

    ووفقا للمعهد الوطني للصحة في إسرائيل، فإن هذه التجلطات يمكن أن تحد أو تمنع تدفق الدم المتشبع بالأكسجين إلى أعضاء أساسية مثل المخ والكليتين والقلب، وهو ما يؤدي إلى حدوث مشكلات صحية خطيرة.

    وقال الباحثون المشاركون في الدراسة إنهم انتبهوا للمشكلة بعد أن لاحظوا زيادة مفاجئة في الإصابة باضطراب "فرفرية نقص الصفيحات التخثرية".

    وأشارت الصحيفة إلى أنه تم اكتشاف 4 حالات إصابة خلال شهر واحد مقارنة بحالتين أو ثلاثة خلال عام في السابق.

    وقال الباحثون إنهم وجدوا "ارتباطا زمنيا"، بين تطعيم المرضى باللقاح، وبداية ظهور أعراض المرض.

    ووفقا لبيانات وزارة الصحة في إسرائيل، فقد حصل نحو 75% من السكان من الفئات العمرية المؤهلة على لقاح فايزر، لكن ذلك لا يشمل سوى نسبة تتراوح من 2 إلى 4% من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و15 سنة، حيث تم السماح لهم بالحصول على اللقاح في هذا الشهر.

    انظر أيضا:

    "دلتا بلس"... تحور جديد لكورونا ينذر بموجة وبائية واسعة النطاق تهزم اللقاحات
    رئيس الفلبين يهدد رافضي اللقاح بالسجن أو الحقن بدواء للخنازير
    الهند تكشف عن لقاحين فعالين ضد متغير "دلتا بلس" الخطير
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook