04:05 24 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ

    الأمين العام للناتو عن لقائه مع لافروف: كان اجتماعا مفيدا ولدينا خلافات خطيرة

    © Sputnik . Alexey Vitvitsky
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11

    صرح الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينس ستولتنبرغ، اليوم الثلاثاء، بأنه عقد اجتماعا مفيدا مع وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف.

    الأمم المتحدة — سبوتنيك. وقال ستولتنبرغ للصحفيين عقب اللقاء: "كان لقاء مفيدا، أعتقد أنه من المهم إجراء حوار مباشر بين الناتو وروسيا، لدينا خلافات خطيرة حول قضايا مثل أوكرانيا، سالزبوري، لكنني أعتقد أن هذا يضيف أهمية أكبر إلى اجتماعاتنا ومناقشاتنا".

    وجاء في بيان صحفي على الموقع الإلكتروني للناتو: "يوم الأربعاء الموافق 26 أيلول/ سبتمبر، سيلقي ستولتنبرغ خطابا حول دور الناتو في الحرب ضد الإرهاب في المتحف الوطني التذكاري ومتحف ذكرى 11 أيلول/ سبتمبر".

    يذكر أن الشرطة البريطانية عثرت على الضابط السابق في الاستخبارات العسكرية الروسية، سيرغي سكريبال، الذي عمل لصالح الاستخبارات البريطانية وابنته يوليا، مغميا عليهما عند مركز تجاري في مدينة سالزبوري البريطانية في الـ 4 من آذار/ مارس الجاري.

    ويوجه الجانب البريطاني الاتهامات إلى روسيا بتورطها في تسميم سكريبال وابنته، بمادة شالة للأعصاب "آ-234".

    من جانبها، نفت روسيا مرارا علاقتها بهذا الحادث، مؤكدة أنها تخلصت من كل الأسلحة الكيميائية لديها، وبإشراف من منظمة حظر استخدام الأسلحة الكيميائي

    وقررت شبه جزيرة القرم ومدينة سيفاستوبول الانضمام إلى روسيا في أعقاب استفتاء جرى في آذار/ مارس عام 2014، على خلفية أزمة سياسية حادة والإطاحة بالرئيس فيكتور يانوكوفيتش في أوكرانيا.

    ولم تعترف أوكرانيا بنتائج الاستفتاء وانضمام القرم إلى روسيا، ولا تزال تعتبرها "أرضا محتلة مؤقتا".

    وأعلنت موسكو مرارا، أن شبه جزيرة القرم أصبحت جزءا من الأراضي الروسية، ولا تعتبر السيادة الروسية عليها موضوعا للنقاش.

    انظر أيضا:

    روسيا تجهز مفاجأة... سلاح ضخم يرعب "الناتو"
    الخارجية الروسية: مناورات "الناتو" المرتقبة موجهة ضد روسيا
    تقربا من روسيا... توقعات بـ"انسحاب وشيك" لتركيا من الناتو
    الكلمات الدلالية:
    الناتو, الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ, سيرغي لافروف, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik