23:04 GMT14 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال رئيس مجلس سلامة النقل في كندا يوم الأحد إن كبير محققي حادث تحطم طائرة بوينغ بمكتب التحقيقات في حوادث الطائرات بجمهورية إيران الإسلامية قد يسافر إلى أوكرانيا في الأسبوع المقبل.

    موقع تحطم الطائرة الأوكرانية في إيران
    © Sputnik . Общество Красного Полумесяца Исламской Республики Иран
    موسكو – سبوتنيك. وأضاف: إنه ليس هناك خطط محددة بعد لتفريغ البيانات من الصندوقين الأسودين للطائرة الأوكرانية المنكوبة، التي أسقطتها إيران بالخطأ قبل نحو 10 أيام.

    وأشار رئيس مجلس سلامة النقل في كندا إلى أن "إثنين من محققي حوادث تحطم الطائرات التابعين له، غادرا طهران في وقت سابق اليوم الأحد، بعد زيارة دامت 6 أيام شاركا خلالها في فحص حطام الطائرة".

    وتحطمت طائرة بوينغ التابعة لشركة الخطوط الجوية الدولية الأوكرانية المتجهة إلى كييف بعد وقت قصير من إقلاعها من مطار طهران في 8 يناير/ كانون الثاني.

    واعترف الجيش الإيراني بإسقاط الطائرة بطريق الخطأ لأنه كان يتوقع ضربة انتقامية من الولايات المتحدة في ذلك الوقت.

    وقبل وقت قصير من التحطم، شنت إيران عدة ضربات على المنشآت العسكرية الأمريكية في العراق.

    وقال المسؤول الكندي في بيان "إن مسجل بيانات الرحلة ومسجل صوت قمرة القيادة -والذي يشار إليه في كثير من الأحيان باسم "الصندوقين الأسودين"- لا يزالان في إيران".

    وأضاف: "قد يسافر المحقق الإيراني المسؤول إلى أوكرانيا هذا الأسبوع للاجتماع مع المكتب الوطني للتحقيق في الحوادث الجوية في أوكرانيا NBAAI لمتابعة التحقيق وزيارة مختبر مسجلات NBAAI .

    والجدير بالذكر أنه كان هناك مواطنون كنديون بين ركاب الطائرة المحطمة.

    انظر أيضا:

    إيران تنفي اعتزامها إرسال الصندوق الأسود للطائرة المنكوبة إلى أوكرانيا
    إيران تقرر إرسال الصندوق الأسود للطائرة المنكوبة إلى أوكرانيا
    أوكرانيا تطلب من إيران تسجيلات قمرة القيادة للطائرة المنكوبة
    أوكرانيا تطلب من إيران استعادة الصندوقين الأسودين لطائرتها المنكوبة
    اجتماع ثلاثي لخبراء طيران من إيران وكندا وأوكرانيا في طهران بشأن الطائرة المنكوبة
    رئيس وزراء أوكرانيا يتراجع عن الاستقالة
    الكلمات الدلالية:
    تحطم طائرة, أوكرانيا, بوينغ, إيران, كندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook