04:02 GMT13 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    وصف كبير المفاوضين الإيرانيين نائب وزير الخارجية عباس عراقجي، اليوم الجمعة، الحظر الجديد المفروض من قبل الاتحاد الأوروبي ضد بلاده، بدعوى حقوق الإنسان بأنه بمثابة إضعاف للمفاوضات النووية الجارية في فيينا.

    ونقلت وكالة "إرنا"، صباح اليوم الجمعة، عن عراقجي أن وفد بلاده في محادثات فيينا ذكّر الدول الأوروبية بفرضها إجراءات حظر جديدة على إيران بدعوى حقوق الانسان، متجاهلة الهجوم الإرهابي على الموقع النووي الإيراني "نطنز"

    وقال عراقجي: 

    لقد قلنا لهم إنه حتى الحظر الذي فرضتموه بذريعة حقوق الإنسان قبل يومين، نعتبره مرتبطا بالاتفاق النووي، لأنه جاء بالضبط خلال مفاوضات فيينا، وهو ما يعني بالتأكيد إضعاف المفاوضات الراهنة والاتفاق النووي، وهذا التصرف من الاتحاد الأوروبي مرفوض.

    وشهدت مفاوضات اللجنة المشتركة للاتفاق النووي، أمس الخميس، مناقشات صعبة جدا، لكنهم اتفقوا جميعا على المضي قدما إلى الأمام، بسبب وجود مصالح مشتركة، مطالبا بالإسراع بتلك المفاوضات

    وشدد المسؤول الإيراني على وجوب إلغاء الحظر كله، وبأن بلاده على استعداد لإعداد قائمة مماثلة حول الإجراءات النووية الواجب اتخاذها، لأنه دون ذلك "لن يحدث أي شيء".

    وقال كبير المفاوضين الإيرانيين نائب وزير الخارجية عباس عراقجي:

     لا يمكنني القول بأنني متفائل، لكنني اعتقد بأننا نمضي في مسار جيد رغم التأثيرات السلبية لتطورات الأحداث الأخيرة التي ينبغي إدارتها بصورة ما.

    انظر أيضا:

    سوريا تدين استهداف منشأة "نطنز": تظهر عجز أعداء إيران 
    محلل سياسي: استهداف مطار أربيل يأتي ردا على استهداف منشأة "نطنز"
    إيران: هجوم نطنز حدث ضمن إطار المثلث العبري العربي الأمريكي وسنزيد مدى صواريخنا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook