03:01 GMT13 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 16
    تابعنا عبر

    قال وزير الصناعة التشيكي كاريل هافليتشيك، إن ما وصفه بـ "الخلاف الأمني" مع روسيا يمكن أن يؤثر على قرار دعوة روسيا للمشاركة في منقاصة نووية.

    وتابع، في تصريح لوكالة "رويترز"، اليوم السبت: "الخلاف الأمني مع روسيا قد يؤثر على قرار دعوة موسكو لتقديم عطاء لبناء وحدة جديدة في محطة دوكوفاني للطاقة النووية".

    وأفادت وسائل إعلام، في وقت سابق اليوم السبت، بأن وزير الداخلية التشيكي، يان هاماتشيك، أعلن طرد 18 دبلوماسيا روسيا، من البلاد للاشتباه بعلاقتهم مع الخدمات الخاصة الروسية، وأمهلهم 48 ساعة لمغادرة البلاد.

    وزعم رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيس، أن "سبب هذه الخطوة هو تورط الدبلوماسيين الروس المشتبه في عملهم كضباط في الاستخبارات العسكرية الروسية في تفجير مستودع للذخيرة في فربتيس عام 2014".

    وبدورها، ردت الخارجية الروسية على البيان التشيكي، مؤكدة أن "براغ تدرك جيدا ما الذي سيلي طرد الدبلوماسيين الروس".

    انظر أيضا:

    التشيك تطرد 18 دبلوماسيا روسيا وتمهلهم 48 ساعة لمغادرة البلاد
    بعد احتلال بلادهما طياران تشيكيان يهربان بطائرتهما إلى روسيا
    موسكو تستنكر قيام مبعوثة التشيك بزيارة مواقع كيميائية أمريكية نيابة عن ممثلي روسيا
    التشيك تعلن موعد المفاوضات مع روسيا حول الاتصالات الجوية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook