18:40 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم

    أمريكا... إصابات أكثر من المتوقع بمرض قلبي نادر بعد تلقي لقاحي "فايزر" و"مودرنا"

    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    قالت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، إنه تم تسجيل أكثر من 1200 إصابة بالتهاب قلبي نادر لدى الأشخاص الذين تلقوا لقاح "كوفيد 19" من إنتاج شركتي "فايزر" و"مودرنا".

    تعقد اللجنة الاستشارية لممارسات التحصين التابعة لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها اجتماعا لمناقشة تقارير الإصابات النادرة، والتي تبين أنها أكثر من المتوقع، وتدور حول التهاب عضلة القلب أو التهاب التامور لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و24 عاما ممن تلقوا اللقاحات التي تعمل بتقنية "الرنا المرسال".

    التهاب عضلة القلب فهو كما يتبين من اسمه؛ يصيب عضلة القلب، أم التهاب التامور فهو التهاب يصيب الغشاء المحيط بالقلب.

    وقالت الوكالة الطبية الأمريكية إنه تم تسجيل 267 حالة من حالات التهاب عضلة القلب أو التهاب التامور بعد تلقي جرعة واحدة من لقاحات "الرنال المرسال" و827 حالة بعد تلقي جرعتين حتى 11 يونيو/ حزيران، وهناك 132 حالة إضافية لا يعرف عدد الجرعات المعطاة لهم، حسبما ذكرت شبكة "سي إن بي سي".

    وأضافت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إن ما يقرب من 300 مليون من الجرعات أعطت للمواطنين حتى التاريخ المشار إليه. هذا يعكس ندرة شديدة لمثل هذه الأعراض المصاحبة للقاح.

    وتابعت أن الرجال دون سن الثلاثين يشكلون الجزء الأكبر من الحالات، ويبدو أن معظم الإصابات خفيفة، فمن بين 295 شخصا أصيبوا بهذه الحالة، تعافى 79% منهم تماما. تم نقل تسعة أشخاص إلى المستشفى؛ مع وضع اثنين في العناية المركزة اعتبارا من 11 يونيو.

    قالت مجموعة سلامة اللقاحات التابعة لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إن البيانات المتاحة يوم الأربعاء، تشير إلى وجود ارتباط محتمل بين التهاب عضلة القلب وتطعيم "الرنا المرسال" لدى المراهقين والشباب.

    انظر أيضا:

    "أسترازينيكا" تعلن فعالية لقاحها ضد سلالتي "دلتا" و"كابا" الهنديتين
    بيسكوف يؤكد الرقابة الصارمة على إنتاج اللقاحات ضد فيروس كورونا في روسيا
    وزارة الصناعة الروسية: ملاحظات الصحة العالمية لا تتعلق بجودة لقاح "سبوتنيكV"
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook