18:10 GMT19 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يحتفل اليابانيون بالذكرى العاشرة للزلزال المدمر، الذي تعرضت له البلاد عام 2011، ونتج عنه موجات تسونامي عاتية أدت إلى دمار هائل وحادثة نووية.

    وأعادت العديد من وسائل الإعلام العالمية مشاهد للحظات مرعبة للكارثة التي تعرضت لها اليابان عندما ضربها زلزال مدمر وصلت قوته إلى 9 درجات على مقياس ريختر، في 11 مارس/ أذار عام 2011، وشهدت أكبر حادث نووي في العالم منذ انفجار مفاعل تشيرنوبل السوفيتي.

    وتعرضت اليابان لزلزال مدمر ضرب شمال شرقي البلاد في 11 مارس/ آذار عام 2011، وكانت قوته 9 درجات على مقياس ريختر، بحسب موقع "اليابان بالعربي"، الذي أوضح أنه كان من أقوى الزلازل التي تعرضت لها البلاد، وتبعته موجات تسونامي.

    ونشرت وكالة أنباء الأناضول، النسخة الإنجليزية، صورا قالت إنه ترصد جانبا من احتفالات اليابانيين بالذكرى العاشرة لوقوع الكارثة، التي أسفرت عن مقتل نحو 20 ألف شخص، وتدمير العديد من البلدات والتسبب في الانهيارات النووية التي وقعت في فوكوشيما، التي تعد أسوأ كارثة نووية في العالم منذ حادثة مفاعل تشيرنوبيل السوفيتي.

    انظر أيضا:

    زلزال تفوق قوته 7 درجات يضرب سواحل نيوزلندا وتوقعات بحدوث تسونامي كارثي... صور وفيديو
    تتجه نحو أستراليا... تشكل موجات تسونامي في المحيط الهادئ بعد زلزال قوي
    صحيفة صينية تعيد نشر لحظات مرعبة لـ "تسونامي اليابان"... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook