06:02 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشف مالك نادي ألميريا الإسباني ورئيس هيئة الترفيه بالسعودية ومالك نادي بيراميدز المصري السابق، تركي آل شيخ، عن أسباب "مشاعر الحب" التي ظهرت في استقبال جماهير نادي الزمالك له.

    وكان أحمد عفيفي المتحدث الرسمي السابق باسم نادي "بيراميدز" والمنتمي لنادي الزمالك قد وجه رسالة عتاب إلى تركي آل الشيخ عبر صفحته على "فيسبوك"، قائلا:"موقفك من السعي إلى خروج الجماهير المحبوسة ودعم مؤمن زكريا أمر جميل، لكن كونك قررت فتح صفحة جديدة مع الأهلي والعودة إلى المسار القديم على أمل أن ينتهي بك نهاية مختلفة عن النهاية السابقة التي أدت إلى تطاول جماهير الأهلي عليك، هذا أمر يخصك".

    وتابع "ولكن ماذا عن الناس الذين استقبلوك استقبال الفاتحين، ووعدتهم ببناء استاد، في رأيي أنهم الأولى بالدعم لأنهم ساندوك في كل الأزمات التي مررت بها في مصر مع الأهلي وجماهيره".

    وتسائل "ما سر جملة.. الذي يلعب معنا يتحمّل أو يتعوّر، هل من ساندوك يستحقون ذلك؟".

    وردا على عفيفي، أجاب تركي آل الشيخ على صفحته الرسمية بـ"فيسبوك"، قائلا: "لكونك مصرا على الصراحة خذ صراحة".

    وأضاف "علاقتي بالنادي الذي أحبه وجمهوره في اعتقادي هذا موضوع يخضع لتقديري".

    وتابع آل شيخ موضحا "أكيد حب الجمهور في الاستقبال لأسباب منها غروس، والنقاز، وفرجاني، ودعم صفقة بوطيب.. وأهم سبب أنني أهلاوي".

    حول إمكانية تطاول جماهير الأهلي عليه مرة خرى، علق آل شيخ بأن "الرهان على حاجة ليست موجودة أساسا ليس في محله".

    وختم آل شيخ بسؤال إلى عفيفي، قائلا، "واحد ورجع إلى بيته وأهله، أنت زعلان ليه؟".

    وشهدت الفترة الأخيرة عدد من المبادرات من جانب آل الشيخ لمحو الخلافات مع الأهلي وجماهيره، وأرسل أحد معاونيه لزيارة محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي للاطمئنان عليه.

    انظر أيضا:

    تركي آل شيخ يحسم الجدل حول المطالبة باعتذار جمهور الأهلي إليه
    تركي آل الشيخ يرد بـ"رقم قياسي" على من انتقدوا "موسم الرياض"
    تركي آل الشيخ يعلن عن مفاجأة بشأن ميسي
    بالفيديو... أول هدية من تركي آل شيخ للنادي الأهلي بعد التصالح
    تركي آل الشيخ ينشر مقطع فيديو عن "معرض الرعب" في السعودية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الرياضة, تركي آل شيخ, السعودية, الأهلي, الزمالك, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook